السبت ، ٢٨ مايو ٢٠٢٢ ، آخر تحديث الساعة ٠٩:٠٢ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - كتابات - مشاهد من مملكة الخير (2)
محمد علي عنبل (ابو نشوان)

مشاهد من مملكة الخير (2)

محمد علي عنبل (ابو نشوان)
الخميس ، ٠٩ مارس ٢٠١٧ الساعة ٠٨:٢٤ مساءً
عشت في مملكة الخير فترة طويلة وبين مدنها وابنائها ترعرع طموحي وعملت مابوسعي في سبيل تحقيق هذا الطموح وفي الحقيقة فإن هذه البلاد الكريمة تلقي بيسر امام اصحاب الاهداف النظيفة والسالكين دروبا قويمة كل عوامل النجاح وتحقيق الذات. كنت في مشاهداتي السابقة قد ذكرت نموذجا لشاب سعودي متوثب يعمل بالاسباب وباصرار المؤمن يترجم طموحاته بسلاسة في واقع خصب يستجيب لتلبية حاجات من يرومون العلى انه فهد جزاء الحربي المنحدر من اسرة كريمة فوالده جزاء الحربي واخوانه فهيد ، حربي ، عبدالله ، مشعل ، وغريب نعم الرجال ونعم السلالة الكريمة. وكنت ايضا قد ذكرت بداياته واعجابي بشخصه وهو لايزال في مقتبل العمر حيث انطلق بعد ذلك صوب تنفيذ مشاريع كبيرة وكانت بدايته الحقيقية تنفيذ سلسلة من المشاريع اذكر منها مزرعة المساعدية وقصر مشرف ومسجد الامير عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد ال سعود رحمة الله تغشاه. كما انشأ اسواق فهد المركزية ووضع المخططات السكنية وتمديد شبكة الهاتف في كل المدن الشمالية. وبعد فترة لاحظت انسجاما جديدا ظهر بين فهد وسليمان الصاعدي وشقيقه مسلم الصاعدي وشعرت بانهم يرتبون لشيئ مهم ودون ان اترك لفضولي ان يقودني الى السؤال عما يجري الترتيب له اثرت الصمت وبالفعل لم يخب احساسي فقد اسسوا شركة اطلقوا عليها ( عبر المملكة سبك ) ، واتذكر ان اول مشروع نفذته الشركة الوليدة هو مشروع مخيم اللاجئين في مدينة رفحاء وكذا شبكة الطرق وحقيقة انني لم ار انسجاما يشابه الانسجام بين هذا الثلاثي الذي يعمل ليل نهار وينتقل من نجاح الى اخر حينها شعرت بالاحباط لان اصدقائي تركوني ومضوا صوب مشاريعهم الخاصة -لي وقفة مع هذا الامر في مشاهدة قادمة- قبل ايام استفزني منشور فيسبوكي لاحد المؤيدين للانقلاب الحوثي على الشرعية في اليمن يجاهر فيه بشتم قوات التحالف العربي وعلى راسه المملكة العربية السعودية الشقيقة. بدا سخيفا ولن يتوقف اليمنيون عن لعنه وهو يعقد المقارنة بين المملكة وايران يكفي ان اورد شاهدا واحدا وسؤالا واحدا مالذي قدمته ايران لليمن ؟ لا اتذكر سوى المستشفى الايراني بصنعاء الذي اغلقه المخلوع بعد الحرب الخامسة حين اكتشف بانه لم يكن سوى وسيلة ايرانية لاستقبال الاموال المخصصة لنشر الاثنى عشرية ومشاريع التخريب في اليمن والمنطقة. تذكروا جيدا بان من اغلق هذا المشروع هو حليفكم المخلوع .