الاثنين ، ٢١ سبتمبر ٢٠٢٠ ، آخر تحديث الساعة ٠٣:٢١ صباحاً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - ثقافة وفن - وفاة اديب وشاعر يمني في احد مستشفيات القاهرة

وفاة اديب وشاعر يمني في احد مستشفيات القاهرة

علي احمد بارجاء

توفي صباح السبت، الأديب والشاعر والأكاديمي علي أحمد بارجاء عضو اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين في مستشفى "الكوكب" بميدان المساحة حي الدقي بالقاهرة.

ونعى اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين الفقيد في بيان له على صفحته في فيس بوك.. وجاء في البيان:



لقد خسرت الساحة الأدبية اليمنية واحدة من قامتها الباذخة، فقد عرف عن الراحل انضباط السلوك، واحترام القيم والحفاظ على الصلات الإنسانية، وستظل نتاجاته الأدبية التي اتسمت بالمنهجية والدقة، خالدة في الوجدان اليمني والإنساني.

كما أشاد العديد من أصدقاء وزملاء الفقيد بمناقبه وعلاقته بالوسط الثقافي والأدبي، مذكرين بمعاناته في الفترة الأخيرة مع المرضى.

ويعتبر بارجاء المدرس بجامعة "سيئون" من أقرباء الراحل على أحمد باكثير، وواحداً من شعراء وأدباء اليمن، وكفاءاتها العلمية المميزة باصداراته العديدة، ومشاركاته في تحكيم الجوائز والمسابقات الأدبية والأجيال التي تخرجت على يديه.

الفقيد من مواليد مدينة سيئون محافظة حضرموت الاثنين 19 فبراير 1962م الموافق 15 رمضان 1381ه، متزوج واب لولدين وثلاث بنات، كانت بداية اهتماماته بالشأن الأدبي في العام 78م.

وله اهتمامات بالتراث الشعبي، وقد تقلد العديد من المناصب الثقافية والأكاديمية، وارتبط بالإذاعة وتحكيم الجوائز.

كما حصل على العديد من الجوائز الشعرية والتكريمات في صنعاء وعدن وحضرموت، وكان له نشاط واسع في الصحافة الثقافية، في كتابة المقالات والدراسات والأبحاث.