الأحد ، ٢٤ اكتوبر ٢٠٢١ ، آخر تحديث الساعة ٠١:٠٧ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - اقتصاد - "عابر".. عملة رقمية موحدة بين الإمارات والسعودية.. ما فوائدها؟

"عابر".. عملة رقمية موحدة بين الإمارات والسعودية.. ما فوائدها؟

توحيد العملة بين السعودية والامارات

تعزيزا للشراكة الاقتصادية القوية بين الإمارات والسعودية، دشن البلدان مشروع "عابر"، لإنشاء عملة رقمية تستخدم بين البنوك. ،

وفي بيان مشترك، قبل عدة أشهر، قال البنكان المركزيان السعودي والإماراتي إن المشروع يعد مبادرة مبتكرة ومن أوائل التجارب عالميا على مستوى البنوك المركزية في هذا المجال.
 
ويهدف مشروع "عابر"،إلى دراسة إمكانية استخدام تقنية السجلات الموزعة في تنفيذ المدفوعات عبر الحدود بين البلدين وذلك من خلال الاعتماد على عملة رقمية مشتركة كوحدة تسوية بين البنوك التجارية محلياً وبين البلدين، مساهمةً من البنكين المركزيين في معالجة نقاط الضعف التي تواجهها المدفوعات عبر الحدود، لا سيّما فيما يخص تقليص مدة إنجازها وتخفيض تكلفتها.
 
كما يعزز وجود عملة رقمية مشتركة الشراكة الاستراتيجية بين البلدين وترجمة رؤية الحكومتين وتحقيق مصالح القطاع الخاص في كلا البلدين وتعظيم حجم التبادل التجاري فيما بينهما.
 
 وتم تنفيذ المشروع بمشاركة فعّالة من عدد من البنوك التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.
 
 وأكدت نتائج المشروع التجريبي إمكانية استخدام عملة رقمية صادرة عن بنكين مركزيين لتسوية المدفوعات، سواء محلياً أو عبر الحدود من خلال الاعتماد على تقنية السجلات الموزعة.
 
جائزة عالمية
 
ودعم مشروع "عابر" للعملة الرقمية المشتركة مصرف الإمارات المركزي والبنك المركزي السعودي، للفوز بجائزة "التأثير العالمي" لعام 2021 في يونيو الماضي.
 
ويشارك في المبادرة العديد من البنوك في البلدين، إضافة إلى البنكين المركزيين.
 
وأعلن البنك المركزي السعودي "ساما" ومصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، في بيانٍ سابق ، نتائجَ مشروع "عابر"، الذي يعد مبادرة مبتكرة من أوائل التجارب عالمياً على مستوى البنوك المركزية في هذا والمجال.
 
وأكد البنكان أن النتائج النهائية للمشروع أتت متوافقة مع نتائج التجارب المماثلة لعدد من البنوك المركزية في إثبات أن تقنية السجلات الموزعة ستسهم في تزويد البنوك المركزية بالقدرات اللازمة لتطوير أنظمة الدفع على المستويين المحلي وعبر الحدود.
 
وفي الإطار، أكد صندوق النقد العربي أن مشروع "عابر" يعد من أبرز المشروعات الإقليمية في هذا الصدد.
 
وخضع المشروع لدراسات طويلة من قبل المركزي السعودي ونظيرة الإماراتي من أجل إطلااق عملة رقمية بينهما كمبادرة مبتكرة هي الأولى عالميا على مستوى البنوك المركزية.
أحدث الأخبار
stop