الاربعاء ، ٢٠ نوفمبر ٢٠١٩ ، آخر تحديث الساعة ٠٨:٠٧ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - تكنولوجيا - لبنان ينضم لقائمة مصر والسودان والجزائر.. كيف تستطيع تمييز الذباب الإلكتروني؟

لبنان ينضم لقائمة مصر والسودان والجزائر.. كيف تستطيع تمييز الذباب الإلكتروني؟

تويتر

من الجزائر إلى مصر وصولا بلبنان، يتخذ الذباب الإلكتروني أشكالا وألوانا كثيرة، لكن يظل الهدف واحدا وهو تنفيذ الدعاية السياسية لصالح جهات ما.

والذباب الإلكتروني هو جيش من الحسابات الوهمية المؤتمتة أو كما تعرف بـ "بوتس"، توظفها بعض الجهات من أجل رفع هاشتاغ معين أو خفضه على فيسبوك أو تويتر.



وكانت تقارير صحافية قد كشفت عن استخدام جهات قريبة من حكومات في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للجان الإلكترونية والذباب الإلكتروني للتأثير على الرأي العام وتحسين سمعة الأنظمة.

وكان آخر حلقات السلسلة في لبنان، حيث اتهم ناشطون حزب الله بتوظيف الذباب الإلكتروني للتشويه والتغطية على الحراك الشعبي الذي اندلع الخميس الماضي احتجاجا على الفساد وتردي الأوضاع المعيشية.

إذا كنت في أي من تلك البلدان، فربما تود التعرف على علامات مشتركة بين البوتات وضعتها شركة "سيمانتك" المتخصصة في مجال الأمن وإدارة المعلومات، للكشف عن حقيقة الحسابات المزيفة والبوتس.

كيف يمكن رصد الذباب الإلكتروني؟

 

 

 

- العديد من حسابات البوتس على تويتر لها تاريخ إنشاء حديث نسبيا.

- تحتوي العديد من حسابات البوتس على أرقام، وتلك علامة تشير إلى توليد أسماء الحسابات بشكل أوتوماتيكي.

- يقوم الحساب في المقام الأول بإعادة التغريد، بدلا من تغريد المحتوى الأصلي.

- يكون معدل التغريد أعلى مقارنة بالمعدل البشري الذي يستطيع المستخدم العادي تحقيقه.

- قد يكون لدى حساب البوت عدد مرتفع من المتابعين أو أن يكون متابعا للعديد من الحسابات.

- كما يمكن التعرف على بعض حسابات البوتس، لو كان لديهم الكثير من التغريدات ولكن لديهم عدد قليل من المتابعين.

- العديد من حسابات البوت تغرد بنفس المحتوى الذي تنشره حسابات أخرى في نفس الوقت تقريبا.

- يمكن أن تشير الردود القصيرة على التغريدات الأخرى إلى وجود برمجة للرد التلقائي.

- غالبا لا توجد سيرة ذاتية أو صورة في حسابات البوتس.

بالإضافة إلى هذه العلامات، فهناك محركات يمكن استخدامها لرصد حسابات البوتس:

Botometer: تطبيق تم تطويره من قبل معهد علوم الشبكات بجامعة إنديانا (IUNI) ومركز أبحاث الشبكات والأنظمة المعقدة (CNetS).

Botcheck.me: امتداد لمتصفح كروم تم تطويره بواسطة طالبين في جامعة كاليفورنيا، ويستطيع الكشف عن بوتات الدعاية السياسية.

Tweetbotornot: برنامج لكشف البوتات طوره مايكل كيرني، الأستاذ بمعهد المعلوماتية بجامعة ميزوري.

أحدث الأخبار
stop