الاثنين ، ٣٠ نوفمبر ٢٠٢٠ ، آخر تحديث الساعة ٠٦:٢٣ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - تكنولوجيا - أسرار المستعر الأعظم.. انفجار نجمي عمره 2.5 مليون سنة

أسرار المستعر الأعظم.. انفجار نجمي عمره 2.5 مليون سنة

اسرار الكون

عندما انخفض سطوع النجم منكب الجوزاء بشكل كبير قبل بضعة أشهر، اشتبه بعض المراقبين في حدوث مستعر أعظم (سوبر نوفا) وشيك "انفجار نجمي يمكن أن يتسبب أيضًا في أضرار على الأرض".

وبينما عاد النجم إلى طبيعته، وجد علماء الفيزياء من جامعة ميونيخ التقنية (TUM) بألمانيا، دليلاً على انفجار "سوبر نوفا" بالقرب من الأرض منذ حوالي 2.5 مليون سنة.



وتنتهي حياة النجوم التي تزيد كتلتها على 10 أضعاف عمر شمسنا في "سوبر نوفا"، وهو انفجار نجمي هائل، يؤدي إلى تكون الحديد والمنجنيز وعناصر ثقيلة أخرى.

وفي طبقات قشرة المنجنيز التي يبلغ عمرها حوالي مليونين ونصف المليون عام، أكد فريق بحث بقيادة علماء فيزيائيين من جامعة ميونخ التقنية وجود كل من "الحديد – 60" و"المنجنيز – 53".

ويقول الباحث الرئيسي الدكتور جونتر كورشينك في تقرير نشره الموقع الإلكتروني لجامعة ميونخ التقنية بالتزامن مع نشر الدراسة في دورية "فيزيكال ريفيو ليترز": "يمكن اعتبار التراكيز المتزايدة من (المنجنيز -53)، بمثابة الدليل النهائي على أن هذا المستعر الأعظم قد حدث بالفعل".

وعادة ما يوجد المنجنيز على الأرض مثل "المنجنيز 55"، ولكن "المنجنيز -53" عادةً ما ينبع من الغبار الكوني، مثل ذلك الموجود في حزام الكويكبات في نظامنا الشمسي، ويتساقط هذا الغبار على الأرض باستمرار، ولكن نادرًا ما نرى بقعًا أكبر من الغبار تتوهج كالنيازك.

وتحافظ طبقات الرواسب الجديدة التي تتراكم عامًا بعد عام في قاع البحر على توزيع العناصر، وباستخدام مقياس الطيف الكتلي، اكتشف فريق العلماء كلاً من "الحديد -60" ومستويات متزايدة من "المنجنيز -53" في طبقات ترسبت منذ حوالي مليوني ونصف عام.

أحدث الأخبار
stop